الأعداد المجانية

الرئيسية / حلقات الإدارة المسموعة / حلقة كتاب

التسويق في زمن الفوضى

العدد: 35 من سنة 2012 آب (أغسطس)

الموضوع الرئيسي : تسويق

MP3

فقرة عن الحلقة المسموعة

لكي ندرس تقلبات الأسواق علينا أن ندرس قوانين الحركة وآليات التغيير التي تحكم العالم الواقعي، لأن السوق جزء من هذا العالم. ونظرية الفوضى ترى أن القول بوجود حالة من الاستقرار والثبات هو ضرب من التبسيط المخل. فلا يمكن أن تثبت الأحوال على حال أو أن تستقر عند نقطة معينة. لأن التغير المستمر هو الطبيعة الثابتة للأشياء. وليس بإمكان أي كان أن يحيط بكل القوى المؤدية إلى التغيير. ولذا فمن المستحيل التنبؤ الدقيق باتجاه التغيير أو بقوته. تمنحك الخلاصة قواعد ومفاهيم جديدة تمكنك من صياغة خطتك التسويقية في عالم تعمه الفوضى.

العناوين الداخلية في الحلقة المسموعة

السوق المتقلبة والسوق الأقل تقلباً

سقوط التخطيط طويل الأجل وصعود المناورات قصيرة الأجل

استجابة فورية في إطار استراتيجية مرنة

استجابة فورية ودون عصبية

جمود نظري

بين الثبات والفوضى

حالات النظام

التسويق فوضى معقدة

زعزعة الأسواق وتثبيتها

المؤثرات الخارجية

استراتيجيات التسويق في ظل الفوضى

ماذا تختار؟ التثبيت أم الزعزعة؟

نفس الوسائل لا تؤدى إلى نفس الغايات

وصايا لمدير التسويق في زمن الفوضى

الرقم الدولي للكتاب (ISBN)

0077079914

عدد صفحات الكتاب

182

مدة الحلقة بالدقيقة

18

تاريخ إصدار الكتاب

2012 / 8